رجولة مؤنثة!

0
12

ميديا نيوز/..

نور الهدى احسان

ان الغرب استطاعوا ان يحتلوا العرب بكل المجالات حتى في الإنتقاص من رجولتهم لحد سقوط الأخلاق وجعل رجالهم متشبهون بالنساء حتى وصلوا لمرحلة الأنوثة اكثر من النساء أنفسهن.

نحن نشهد جيلاً تتلاشى به الرجولة من خلال ما نراه من ارتداء الشباب لزي غير لائق بكل المقاييس، وتطبيق الموديل بحذافيره حتى وإنْ كان غير اخلاقي ولا منطقي.

أن كلمة رجل لها ابعاد كثيرة، فهي قوة وشهامة و خلق، واللباس هو منْ ضمن الأخلاق. أن الألبسة الممزقة والضيقة جداً التي يرتديها الشباب حاليا هي تعبير عن عدم احترام النفس وهي مسخ للرجولة.
ان من الجميل الاهتمام بالنفس والتطور وارتداء الأزياء الحديثة، لكن ضمن المعقول. فهل يمكن لإمرأة انْ تحترم شاب أو تعجب به وهو يشاركها المرآة ليضع مساحيق التجميل؟!

وهل يمكن انْ يقال هذا رجل وهو يظهر مفاتنه كما تظهرها النساء!!
ان الغرب يدخلون لنا من كل الجوانب مستغلين عدم الوعي وعدم النضج لدى الشباب، والفهم الخاطئ لمعنى الحرية والتطور.
يجب توعية الأسرة في كيفية التربية الصحيحة للأولاد وفهم الحرية بالمعنى الصحيح الذي يليق بخلق رجل بكل ما تحمله الكلمة من معنى، مع الالتزام باحترام المجتمع وعاداته وتقاليده.

ترك الرد

رجاءا قم باادخال تعليقك
رجاءا قم باادخال اسمك هنا